فهد ابراهيم باشا

Fahed Bacha

فوز “فرانسوا فيون” على “آلان جوبيه” في انتخابات اليمين الفرنسي

بقلم فهد ابراهيم باشا

فاز “فرانسوا فيون” بفارق كبير 66.3% مقابل 33.4% لمنافسه “آلان جوبيه” في الجولة الثانية من انتخابات اليمين المحافظ في فرنسا، وبهذ الفوز سوف يكون “فيون” هو مرشح اليمين في انتخابات الرئاسة الفرنسية في أيار 2017.

الصراع سيكون محتدماً في أيار مع ترجيح كبير لفوز اليمين على اليسار بسبب رغبة الفرنسيين بالتغيير.

السؤال المطروح اليوم ما هو نوع اليمين الأكثر حظاً للوصول إلى حكم فرنسا لسنوات 6 قادمة حتى 2023. هل ستكون “ماري لوبين” زعيمة اليمين المتطرف التي تكره المهاجرين والعرب وقريبة من النظام السوري، والتي ستكون امتداداً “لدونالد ترامب” في أمريكا. أم سيكون “فرانسوا فيون” المتطرف في حزب اليمين المحافظ.

يرغب “فيون” بتطبيع العلاقات مع روسيا، فهو صديق لبوتين، وهو بالتالي لا يمانع تطبيع العلاقات مع الأسد والقبول ببقائه في السلطة على عكس سياسة “هولاند الحالية” وعلى عكس سياسة منافسه “آلان جوبيه”.

قال “فيون”: أريد تغيير الفضاء السياسي الحالي في فرنسا على المستوين الداخلي والخارجي. ترى كيف ستكون سياسته تجاه الاتحاد الاوروبي، هل سنشهد عام 2018 “فريكسيت غلى شاكلة البريكسيت” مثلاً، كيف ستكون أوروبا بعد 2017؟ الجواب في صناديق الاقتراع الفرنسية والألمانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.